تلقى الجهاز الفني لمنتخب ألمانيا، بقيادة يواكيم لوف، ضربة قوية قبل قص شريط منافسات كأس أمم أوروبا لكرة القدم «يورو 2020»، بعد سقوط جوناس هوفمان متوسط ميدان المانشافت في فخ الإصابة على مستوى الركبة.

وكشف متحدث باسم المنتخب الألماني، في مؤتمر صحفي، أن هوفمان غاب عن مران منتخب الماكينات صباح اليوم الجمعة، بسبب متاعب في الركبة، مؤكدًا أن جوناس «لا يزال هنا في معسكر هرتسوجن آوراخ».

وأضاف متحدث المنتخب الألماني، أن هوفمان يخضع للفحص من جانب الجهاز الطبي للمانشافت، إلا أنه يبدو من غير المرجح بشكل كبير أن يشارك في المباراة الأولى المقررة أمام نظيره الفرنسي، يوم الثلاثاء المقبل.

وإلى جانب جوناس هوفمان، يكافح لاعب خط الوسط الآخر ليون جوريتسكا، الذي يعمل على استعادة لياقته بعد التعافي من مشكلة في الفخذ، إلا أن لوف قلل من تأثير الغيابات على الفريق قبل اختبار الديوك في ظل تواجد البديل الجاهز.

وبات جوريتسكا خارج حسابات الجهاز الفني في المباراة الأولى لرجال يواكيم أمام المنتخب الفرنسي، بطل العالم، والمقرر إقامتها يوم الثلاثاء المقبل، على ملعب إليانز أرينا بمدينة ميونخ، لحساب افتتاح منافسات المجموعة السادسة من البطولة القارية.

ويدخل المنتخب الألماني المعسكر الإعدادي ليورو 2020، وهو مفعم بالكثير من الثقة، بعد الفوز الكاسح على لاتفيا بسباعية مقابل هدف، في المواجهة الودية التي جمعت بينهما مساء الإثنين الماضي؛ حيث ينتظر المانشافت الكثير من العمل قبل انطلاق مشوار البطولة بحثًا عن اللقب المفقود منذ 25 عامًا.

..:

يورو 2020.. ألمانيا كامل العدد في «آوراخ» قبل اختبار الديوك

التحدي الأخير.. لوف يفتش عن النهاية السعيدة في «يورو 2020»

شاهد الخبر من المصدر