قال مفوض الخصوصية في كندا، دانيال تيرين، في تقرير للبرلمان الكندي إن استخدام تقنية شركة، كليرفيو أيه آي، للتعرف على الوجه من قبل جهاز الشرطة الوطنية في البلاد، أمر غير قانوني، بحسب وكالة بلومبرج.

وأضاف مفوض الخصوصية في كندا: كليرفيو، انتهكت قانون الخصوصية الكندي عبر إنشاء قاعدة بيانات لأكثر من 3 مليارات صورة تم نسخها من على شبكة الإنترنت، دون إذن من أصحابها.

ولم تعد شرطة الخيالة الكندية الملكية تستخدم هذه التقنية، بعدما توقفت الشركة عن تقديم خدمة التعرف على الوجه في كندا في ضوء تحقيق مفوض الخصوصية.

ووافقت الشرطة على توصية من المفوض بإضافة رقابة بحيث يتم إدخال تقنيات جديدة بطريقة تحترم حقوق الخصوصية.

ووفقًا للمفوض، وافقت الشرطة الكندية أيضا على إجراء عمليات تقييم خصوصية لممارسات جمع البيانات من جانب طرف ثالث، وذلك لضمان أن يتم جمع أي معلومات شخصية واستخدامها بما يتوافق وقانون الخصوصية الوطني.

..:

كندا: إيران تحتقر حياة البشر ولا تزال تكذب بشأن الطائرة الأوكرانية

 

شاهد الخبر من المصدر