HONOR تعود بقوة مع أفضل هاتف من الجيل الخامس لتصوير مدونات الفيديو

HONOR تعود بقوة مع أفضل هاتف من الجيل الخامس لتصوير مدونات الفيديو

تخيلوا أنكم في رحلة ووصلتم إلى الشاطئ لمشاهدة غروب الشمس في المساء. وعند ملاحظتكم لمزيج درجات اللون الأحمر والبرتقالي المذهلة في الأفق، أردتم تصوير هذه اللحظة الرائعة ومشاركتها مع الأصدقاء والعائلة عبر وسائل التواصل الاجتماعي. فباشرتم بتصوير بعض مقاطع الفيديو، لكن بدى لكم أنكم لم تختاروا الزوايا المناسبة للتصوير وليست لديكم المعدات الاحترافية لتحقيق ذلك، وبالتالي فإن جودة الفيديوهات ليست عالية كما ينبغي. كما أن التحرير معقد للغاية وسينتهي بكم الأمر بنشر لقطة ذات تعريض ضوئي زائد لا تظهر جمال ما شاهدتموه. وأنتم تتمنون الآن أن يكون لديكم هاتف أفضل يلبي احتياجاتكم في تدوين الفيديو. ولسوء الحظ، تضيع الكثير من هذه اللحظات المذهلة إلى الأبد بسبب الصعوبة التي يواجهها المستخدمون عند بدء رحلتهم في تدوين الفيديو.

نمت شعبية مقاطع الفيديو القصيرة بسرعة كبيرة خلال السنوات الأخيرة مع رغبة الملايين من الشباب بتدوين رحلاتهم وأسلوب حياتهم وهواياتهم عبر الفيديو. وزادت منصات مثل TikTok من هذه الرغبة، حيث يقضي 85% من المستخدمين وقتهم في مشاهدة الفيديوهات وتصويرها ومشاركتها، ولا يمكننا إلا أن نتوقع أن يزداد هذا النمو. وسيكون أكثر من 82% من حركة مرور الإنترنت من محتوى الفيديو. وعلى الرغم من انتشار هذا الاتجاه، فإن العديد من المستهلكين العاديين يضطرون إلى التخلي عن اللقطات الرائعة بسبب حاجتهم إلى معدات الكاميرا الثقيلة، فضلاً عن القيود المفروضة على برامج التحرير. ولم يعد هذا هو الحال مع هاتف HONOR 50 الذكي الجديد، الذي يوفر تجربة مدونات الفيديو عبر شبكات 5G، حيث صُمم هذا الجهاز بعناية استناداً إلى أبحاث السوق بهدف توفير الرفيق المثالي لتدوين الفيديو أثناء التنقل بواجهة استخدام بسيطة ومكونات مادية وبرامج متطورة.

تبدأ HONOR رحلتها الجديدة والمشوقة عبر إطلاق هاتف HONOR 50 الجديد، لتجعل حياة مدوني الفيديو والمبدعين الطموحين أسهل مع إمكانات التقنيات المبتكرة الجديدة. ولم تعد هناك حاجة للارتباك أثناء استخدام هواتفكم الذكية للحصول على اللقطة التي تريدونها، وليست هناك حاجة لأن تكون لديكم أي معرفة سابقة بإنشاء المحتوى. ويشبه هاتف HONOR 50 امتلاك فريق تحرير وفيلم خاص بكم بين يديكم لإرشادكم خلال عملية تدوين الفيديو بأكملها بدءاً من التصوير والتحرير وحتى النشر عبر الإنترنت.

وذلك ممكن لأن هاتف HONOR 50 يرشدكم خطوة بخطوة عبر مجموعة من المزايا المتطورة التي تشمل 6 أوضاع فيديو مناسبة لأي سيناريو ومنصة إنشاء مدونات الفيديو السهلة في مكان واحد. وعلى عكس علامات الهواتف الذكية التجارية الأخرى التي تمنح المزيد من الاهتمام لكاميراتها، صُمم كل عنصر من عناصر HONOR 50 لتقديم حلول للتحديات الأكثر شيوعاً التي يواجهها المستخدمون ومساعدتهم على إنشاء محتوى مدونات الفيديو الأكثر تأثيراً في الحاضر والمستقبل.

تخيلوا أنكم تملكون فكرة لفيديو رائع تودون أن تظهروا من خلالها العالم الذي تعيشون فيه وتجاربكم اليومية، ولكنها صعبة التنفيذ بسبب عدم توفر المعدات اللازمة لديكم. يوفر لكم هاتف HONOR 50 تجربة جديدة كلياً بفضل حله لهذه المشكلة عبر توفيره لستة أوضاع تصوير تستخدم مجموعات مختلفة من الكاميرات الأمامية والخلفية في وقت واحد. أو افترضوا أنكم تتناولون العشاء مع أحد الأصدقاء وترغبون بتصوير لحظة وصول حلوياتكم الفاخرة. كل ما عليك فعله بفضل الكاميرا الأمامية/الخلفية هو تثبيت هاتف HONOR 50، وسيقوم بتصوير ردود أفعالكم في نفس الوقت. ماذا لو كنتم تمارسون اليوغا ولكنكم لستم متأكدين إن كنتم تقومون بالأوضاع بشكل صحيح؟ يوفر الجزء الخلفي من الهاتف مجال رؤية واسع وأقرب في نفس الوقت كي تتمكنوا من تصوير تمارينكم وإرسالها إلى مدربكم للتحقق من وضعيتكم.

يتعين ألا ننسى التحدي الأكثر استهلاكاً للوقت بالنسبة لمنشئي المحتوى وهو: التحرير. يبسط هاتف HONOR 50 هذه العملية من خلال 9 قوالب لوضع القصة. وتم تخصيص كل وضع ليناسب نمط حياة معين مع مشاهد إرشادية وموسيقى خالية من حقوق الطباعة والنشر كي يتمكن المستخدمون من الاختيار من قوالب قصص HONOR 50 أو الارتجال وإنشاء القوالب الخاصة بهم بكل ثقة. ويتميز الهاتف أيضاً بوضع الجمال الذي يمكنهم من التقاط الصور من الفيديوهات وتحميل صور الفيديو الرئيسية بسرعة لمقاطع الفيديو الخاصة بهم.

ولن تكون هذه الأوضاع ممكنة من دون إعدادات الكاميرا الرباعية الرائعة في هاتف HONOR 50. وإذا شعرتم في أي وقت بأن تدوين الفيديو يأخذ منكم وقت طويل لأن كاميرا هاتفكم الذكي لم تكن قوية بما يكفي، لم يعد ذلك مصدر قلق مع الهاتف الجديد، حيث يتضمن HONOR 50 كاميرا رئيسية بدقة 108 ميجابكسل تدعم الدقة العالية والتكبير أكثر بـ6 مرات لمقاطع الفيديو كي تتمكنوا من التصوير بوضوح من مسافة بعيدة بدقة 4K. وهناك أيضاً كاميرا الزاوية الواسعة بدقة 8 ميجابكسل وكاميرا بوكيه بدقة 2 ميجابكسل وكاميرا ماكرو للتقريب بدقة 2 ميجابكسل. وتتيح لكم الكاميرا الأمامية ذات الزاوية الواسعة بدقة 32 ميجابكسل وزاوية 90 درجة تصوير المزيد من الأشخاص والمساحة في مقاطع الفيديو، مما يجعلها مثالية لتحديد المشهد واللقطات.

ومن مصادر الإزعاج الشائعة لدى معظم المدونين هو أن معظم الهواتف الذكية التي تستخدم كاميرات قوية تكون ذات قدرات بطارية محدودة. ومن الشائع أن ينتهي الأمر بالعديد من منشئي المحتوى إلى فقدان اللقطات الرائعة بسبب نفاذ بطاريات هواتفهم الذكية، مما يمنعهم من مشاركة مقاطع الفيديو الرائعة إلى أن تتم إعادة شحن هواتفهم. ويحتوي هاتف HONOR 50 على بطارية كبيرة تدعم خاصية الشحن السريع بقوة 66 واط، وتمكنكم من شحن الهاتف من 3% إلى 70% خلال 20 دقيقة فقط باستخدام الشاحن الأصلي وكابلات الشحن. ويتيح ذلك للمستخدمين الاختبار والتجربة وإنشاء مقاطع الفيديو المذهلة بغض النظر عن مكان وجودهم.

ومع استمرارية تزايد شعبية مدونات الفيديو، أصبح يختار المزيد والمزيد من الأشخاص مشاركة تجاربهم الحياتية مع الآخرين على وسائل التواصل الاجتماعي. وكان يتطلب ذلك في الماضي إعدادات الكاميرا الباهظة والمعرفة المسبقة بتصوير الفيديو، لكن سيتمكن منشؤوا المحتوى مع هاتف HONOR 50 من إتمام كل مهمة تدوين للفيديو في جهاز واحد. ويعد HONOR 50 خياراً مثالياً لمدوّني الفيديو القدامى والجدد بفضل إعدادات الكاميرا القوية وميزاتها، بالإضافة إلى عمر البطارية الطويل والشاشة المذهلة. وكل ما عليكم فعله لبدء مدونة فيديو هو العثور على مشهد أو حدث ملفت للانتباه والبدء بالتصوير. الأمر بهذه السهولة.

السعر والتوافر
سيتوفر هاتف HONOR 50 بسعة 8GB+256GB مقابل 2499 ريال وبسعة 6GB+128GB مقابل 2199 ريال. سيبدأ الطلب المسبق للإصدار 8GB+256GB بداية من 24 أكتوبر، كما سيتوفر الإصدار الأخر للطلب المسبق في وقت لاحق.

المملكة العربية السعودية
للمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة الموقع الالكتروني www.hihonor.com أو متابعتنا على مواقع التواصل الاجتماعي على:
فيسبوك: https://www.facebook.com/honorKSA
انستجرام: https://www.instagram.com/honorKSA/
تويتر: https://twitter.com/HonorKSA
يوتيوب: http://youtube.com/honorKSA 

شاهد الخبر من المصدر

X