حذَّرت “الصحة” أفراد المجتمع من بعض الممارسات التي تتم في المنازل هذه الأيام من قِبل بعض المنتسبين لبعض المهن، مبينة أنها قد تسهم في سرعة انتشار العدوى.

وأبانت “الصحة” عبر إنفوجرافيك توعوي، نشرته اليوم في حسابها الرسمي على تويتر، أن الحلاق والكوافير يساهمان في ذلك نظرًا لتكرار استخدام أدوات الحلاقة بين أشخاص عدة. كما أن مندوب التوصيل غير الرسمي يسهم أيضًا من خلال عدم تطبيقه إجراءات السلامة الوقائية، وكذلك المعلم الخصوصي يسهم أيضًا نظرًا لاختلاطه المتكرر مع أشخاص في البيوت خلال فترة عمله.

وأهابت “الصحة” بالجميع إلى مساندة الجهود المبذولة للتصدي لفيروس كورونا، والقيام بواجبهم الإنساني والوطني للحد من انتشاره.

ودعتهم إلى التواصل مع مركز صحة 937 للرد على استفساراتهم، وتقديم الاستشارات لهم حول كل ما يتعلق بفيروس كورونا الجديد، وذلك على مدار الساعة، ونصحتهم بضرورة الالتزام بالإرشادات التوعوية التي أصدرتها “الصحة” لتجنب الإصابة بالفيروسات -بإذن الله-، والحفاظ على صحتهم وسلامتهم.