لجنة التدابير الوقائية بـ”شؤون الحرمين” تشدد على ضرورة الأخذ بكافة الإجراءات لمنع تفشي كورونا

عقدت لجنة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية اجتماعها الثاني عن بعد لمواجهة فيروس كورونا المستجد، بحضور رئيس اللجنة المستشار وكيل الرئيس العام لشؤون مجمع الملك عبدالعزير لكسوة الكعبة المشرفة عبدالحميد بن سعيد المالكي وأعضاء اللجنة.

وشدد وكيل الرئيس العام لشؤون مجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة خلال الاجتماع على ضرورة أخذ كافة التدابير الوقائية والاشتراطات الصحية في ظل تسارع انتشار فيروس كورونا، وإن هذه الإجراءات تتم وفق خطط ممنهجة ومدروسة بالمسجد الحرام وكافة إدارات الرئاسة والمرافق الخارجية من لبس الكمامة والتباعد الجسدي واستخدام معقمات اليدين وقياس درجة الحرارة عند المداخل ،وإبراز تطبيق توكلنا للتأكد من تحصين منسوبي الوكاله والرئاسة.

وأكد على كافة الفرق الميدانيه متابعة جميع الملاحظات ورصدها ليتم الرفع إلى الجهات المعنية بشكل عاجل دون تهاون، حيث يأتي من منطلق الحفاظ على النفس البشرية والعمل في بيئة صحية آمنة.

وفي الختام رفع عبدالحميد المالكي، شكره وتقديره للرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس على حرصه ودعمه لتقديم أفضل الخدمات على أكمل وجه لتطوير منظومة العمل بالحرمين الشريفين والكعبة المشرفة خاصة بما يحقق توجيهات القيادة الرشيدة -أيدها الله – وذلك بالدعم الغير المحدود للحرمين الشريفين وقاصديهما لكي يؤدوا مناسكهم بكل يسر وسهولة، في بيئة صحية آمنة.

شاهد الخبر من المصدر

X