قصة فساد موظفتين بـ«المرور».. امتهنتا تزوير الرخص بمقابل 3 آلاف ريال

قصة فساد موظفتين بـ«المرور».. امتهنتا تزوير الرخص بمقابل 3 آلاف ريال

كشفت قناة السعودية، عن قضية رشوة وفساد، تورطت فيها موظفتان تابعتان لإحدى هيئات المرور بالمملكة، اضطلعا في عملية تزوير لرخص المرور.

وبحسب التقرير المصور، بدأ الأمر من خلال موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، حيث زعمت إحدى الحسابات قدرتها على استخراج رخص القيادة للنساء دون تكبد عناء المرور بفترة التدريب ومن ثم الاختبار.

وعرضت القناة تقريرا مصورا، يضم مشاهد تمثيلية لأحداث القضية بشكل كامل، حيث أخبرت إحدى الفتيات صديقتها بأنه تعرف إحدى السيدات اللاتي يعملن على استخراج رخص القيادة بمقابل مادي يبلغ ٣ آلاف ريال سعودي.

وبحسب التقرير، تعمل الموظفتان بالتلاعب في الأوراق الرسمية من خلال استخراج رخصة قيادة من إحدى الدول العربية لتسهيل عملية استخراج الرخصة في المملكة وهو ما حدث بالفعل.

على الجانب الآخر فور علم الزوج بقصة احتمالية ضلوع زوجته في عملية تزوير ورشوة، على الفور تواصل مع “نزاهة” لإخبارهم القصة كاملة.

وبحسب تقرير القناة، فإنه بعد التحري مع الجهات ذات الاختصاص وجد المفتشون تحويلا بنكيًا بقيمة 3 ألف ريال، ما أثار الشكوك، بشأن الموظفة، وتم كلبها للتحقيق لترشد عن زميلتها في العمل التي تضلع معها في الجريمة.

من جانبه، قال أحمد الحسين، وكيل هيئة مكافحة الفساد «نزاهة»، أنه على الفور بدأت الهيئة في تولي الأمر من خلال التدقيق في حسابات السيدة بعد أخذ موافقة الجهات المسؤولة، وبعدها يقوم المحقق بكتابة قرار الاتهام، مقرونا بالوقائع والدلائل ومن ثم بدء اتخاذ الإجراءات للتحقيق في الأمر، ويطالب بالعقوبة المنوط بها طبقا للوائح والقوانين.

اقرأ أيضاً:

قصة فساد مدير مشتريات.. خطط لإخفاء ملف مقابل 70 ألف ريال رشوة

شاهد الخبر من المصدر

X