حقيقة صورة انشقاق القمر المثيرة للجدل على مواقع التواصل

نشر في: 21 مايو، 2022 - بواسطة:

حقيقة صورة انشقاق القمر المثيرة للجدل على مواقع التواصل

تداول المستخدمون عبر مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية صورة زعموا أنها لعملية انشقاق القمر، حيث أظهرت الصور ما يبدو كأنه تصدعات وشقوق على سطح القمر.

واعتبر الكثير من المستخدمين المروجين لهذه الصور أن الصورة خير دليل على ما ورد في القرآن الكريم عن انشقاق القمر للنبي محمد (ص) قبل أكثر من 1400 عام.

وبالتحقق من مصدر الصورة تبين أنها تعود لعام 2010 من أحد المسبارات التابعة لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا، التقطها المسبار “Lunar Reconnaissance Orbiter” الذي تم إطلاقه من الأرض في يونيو من عام 2009 ووصل إلى مدار القمر خلال أربعة أيام.

وتظهر الصورة التي انتشرت على نطاق واسع تمزقاً في قشرة سطح القمر، وهو ما فسرته ناسا بأنه يحدث بسبب تقلص كتلة القمر مع برودة جوفه ولا يعني ذلك حدوث أي انشقاق في القمر.

وفي تعليق لأحد المختصين أكد براد بيلي أحد علماء ناسا الأمريكية أنه لا يجب تصديق كل ما يراه الإنسان على الإنترنت، وأنه لا يوجد دليل علمي في الوقت الحالي يشير إلى انقسام القمر إلى جزأين أو أكثر.

كانت هذه الصور قد انتشرت في الفترة الأخيرة على مواقع التواصل الاجتماعي مما أثار الجدل بين المتابعين، حيث اعتبر بعضهم أنها إنذار بقيام الساعة، وربط بعضهم ذلك بما يشهده العالم من حروب وأوبئة وأزمات معتبرين أن نهاية العالم قد اقتربت مستشهدين بهذه الصور وقوله تعالى :(اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ وَانْشَقَّ الْقَمَرُ (1)) [القمر: آية 1].

X