بقضية فساد.. وضع وزير الاقتصاد البرتغالي تحت الإقامة الجبرية

نشر في: 16 ديسمبر، 2021 - بواسطة:

يخضع وزير الاقتصاد البرتغالي الأسبق مانويل بينو للإقامة الجبرية، في انتظار سداد كفالة بـ 6 ملايين يورو (6.8 ملايين دولار) في إطار تحقيق في قضية فساد.

وأشارت وكالة بلومبرغ للأنباء إلى القبض على بينو الثلاثاء، في إطار تحقيقات في فساد بشركة إي.دي.بي إنيرجيزا دي بورتوغال البرتغالية للطاقة، حسب ما ذكر ريكاردو سا فرنانديز محامي الوزير الأسبق، كما أمرت سلطات الإدعاء ألكسندرا زوجة بينو بسداد كفالة بـ 1مليون يورو.

وشغل بينو منصب وزير الاقتصاد من 2005 إلى 2009 في حكومة رئيس الوزراء السابق جوزيه سوقراطيس، المتهم بعشرات التهم، ومنها غسل الأموال المتأتية من الفساد، وينفي بينو ارتكاب أي أخطاء، في حين ينتظر سقراطيس المحاكمة في البرتغال.

شاهد الخبر من المصدر

X