باراك أوباما: أمريكا والعالم يمران بنقطة تحوُّل

باراك أوباما: أمريكا والعالم يمران بنقطة تحوُّل

أعلن الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما أن الولايات المتحدة والعالم يقفان الآن عند «نقطة تحول».

أضاف أوباما وهو من الحزب  الديمقراطي في مدينة ريتشموند خلال ظهور انتخابي قبل إجراء انتخابات حاكم ولاية فرجينيا الأمريكية أنه من ناحية أخرى فهناك تيار يمارس «سياسة الانحطاط والانقسام والصراع».

وواصل أوباما القول: «لكن الخبر السار هو أن هناك طريقة أخرى يمكننا من خلالها أن نتعاون ونحل المشاكل الكبيرة بذلك»، مشيرا إلى أن هذا قرار «أعتقد أنه سيحدد ليس فقط مسار السنوات المقبلة، ولكن أيضا العقود المقبلة من تاريخ البشرية» بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

وقال أوباما إن الأمر يتعلق بتحديد نوع الديمقراطية التي سيرثها الجيل المقبل.

وحذر الرئيس الأسبق من «العودة إلى الفوضى التي تسببت في الكثير من الأضرار».

ويرجح أن أوباما يلمح بذلك إلى فترة ولاية خليفته دونالد ترامب، الذي حكم البيت الأبيض من عام 2017 حتى يناير الماضي.

يترشح زميل أوباما في الحزب الديمقراطي تيري مكوليف ضد المرشح الجمهوري المدعوم من ترامب جلين يونجكين لمنصب حاكم ولاية فرجينيا.

تجري الانتخابات في الثاني من نوفمبر المقبل، وتعتبر اختبارا مبكرا للتوجه الانتخابي على مستوى البلاد في غضون عام من انتخابات الكونجرس الأمريكي.

تتوقع استطلاعات الرأي سباقا متكافئا بين المرشحين.

كما يدعم الرئيس الأمريكي جو بايدن وغيره من الديمقراطيين البارزين أيضا مكوليف في الحملة الانتخابية في ولاية فرجينيا المتاخمة لعاصمة واشنطن.

شاهد الخبر من المصدر

X