الرئيسية / الأخبار / القروض الشخصية تسجل أعلى مستوياتها بنهاية 2016

القروض الشخصية تسجل أعلى مستوياتها بنهاية 2016

سجلت القروض الاستهلاكية “الشخصية” في السعودية بنهاية العام الماضي 2016 أعلى مستوياتها على الإطلاق، لتبلغ 352.8 مليار ريال، مقارنة بـ 337.3 مليار ريال نهاية عام 2015، بزيادة قيمتها 15.5 مليار ريال، ونسبة ارتفاع 5 في المائة.
ووفقا لتحليل وحدة التقارير في صحيفة “الاقتصادية”استند إلي بيانات مؤسسة النقد العربي السعودي «ساما»، يأتي ارتفاع القروض الاستهلاكية خلال 2016، على الرغم من تراجعها خلال الربع الرابع من عام 2016 لأول مرة خلال سبع سنوات “منذ الربع الرابع عام 2009 عندما تراجعت إلى 178.5 مليار ريال مقارنة بـ 179.8 مليار ريال بنهاية الربع الثالث من نفس العام”.
وبحسب التحليل، تراجعت القروض الاستهلاكية بنهاية الربع الرابع 2016، بنسبة 0.7 في المائة، بقيمة انخفاض 2.5 مليار ريال، لتبلغ 352.8 مليار ريال، مقارنة بـ 355.3 مليار ريال بنهاية الربع الثالث من نفس العام.
وأظهر التحليل تضاعف القروض الاستهلاكية سبع مرات خلال 19 عاما، حيث كانت قيمتها 47.1 مليار ريال نهاية عام 1998.
وخلال فترة الـ 19 عاما، لم تسجل القروض الاستهلاكية إلا تراجعا سنويا وحيدا، في عام 2008 بالتزامن مع الأزمة المالية العالمية، عندما تراجعت إلى 173.5 مليار ريال، فيما كانت 177.7 مليار ريال بنهاية عام 2007.
وتشمل القروض الاستهلاكية ثمانية أقسام رئيسية هي: قروض لترميم وتأثيث وتحسين عقارات، ولشراء سيارات ووسائل نقل شخصية، وشراء أثاث وسلع معمرة، والتعليم، والرعاية الصحية، وقروض بطاقات الائتمان، إضافة إلى بند القروض الاستهلاكية الأخرى.
وشكلت القروض بغرض ترميم وتأثيث وتحسين عقارات نحو 8.2 في المائة من إجمالي القروض الاستهلاكية في السعودية بنهاية العام الماضي 2016، بقيمة 29.1 مليار ريال، فيما مثلت القروض بغرض سيارات ووسائل نقل شخصية، نحو 9.3 في المائة، بقيمة تقارب 32.9 مليار ريال.
ومثلت القروض بغرض شراء أثاث وسلع معمرة نحو 1.4 في المائة من القروض الاستهلاكية بنهاية 2016، بقيمة 4.8 مليار ريال، فيما شكلت القروض بغرض التعليم نحو 0.3 في المائة من القروض الاستهلاكية بنهاية 2016، بقيمة 958 مليون ريال.
كما شكلت القروض بغرض الرعاية الصحية نحو 0.1 في المائة من القروض الاستهلاكية بنهاية 2016، بقيمة 506 ملايين ريال، فيما مثلت القروض بغرض السياحة والسفر نحو 0.02 في المائة من القروض الاستهلاكية بنهاية 2016، بقيمة 72 مليون ريال.
ومثلت قروض بطاقات الائتمان، نحو 3.1 في المائة من القروض الاستهلاكية بنهاية 2016، بقيمة تقارب عشرة مليارات ريال، فيما كان نصيب الأسد لسد القروض الاستهلاكية الأخرى بحصة 77.5 في المائة، بقيمة 273.5 مليار ريال.

اقرأ أيضاً:

القروض الشخصية في السعودية الأقل خليجياً

شرائح جديدة للقروض في بنك التنمية

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *