الطاقة الذرية: إيران رفضت مشاهدة المراقبين لكاميرات مراقبة منشأة تعرضت للتخريب

الطاقة الذرية: إيران رفضت مشاهدة المراقبين لكاميرات مراقبة منشأة تعرضت للتخريب

كشف رافائيل غروسي، مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية، عن أن السلطات الإيرانية منعت مفتشي الوكالة من مشاهدة والتحفظ على محتويات كاميرات المراقبة، في المنشأة النووية التي تعرضت في يونيو الماضي لعمل تخريبي.

ووفقًا لشبكة NBC الأمريكية، قال غروسي، إن برنامج الوكالة الخاص بالرقابة على الأنشطة النووية في إيران “لم يعد سليمًا”، موضحًا أن الرفض الإيراني جاء بزعم مواصلة التحقيق في الحادث التخريبي المزعوم الذي وقع في هذا الموقع في يونيو الماضي وأسفر عن تدمير إحدى الكاميرات التابعة للوكالة هناك وإلحاق ضرر ملموس بأخرى”.

واستطرد: “أن هذا الرفض لم يشل جهود الوكالة في مجال الرقابة على برنامج طهران النووي بالكامل لكنه أضر بها وقد تمنع الوكالة من “إعادة تركيب صورة” ما فعله الإيرانيون في الموقع في الآونة الأخيرة”.

وتابع: “إنه إذا استؤنف الاتفاق النووي المبرم بين إيران والقوى الكبرى عام 2015، فينبغي أن تعلم الأطراف في هذه الصفقة “ماهية الأرضية التي ستضع أقدامها عليها”.

وحملت السلطات الإيرانية إسرائيل المسؤولية عن العمل التخريبي في موقع كرج، حيث رجحت بعض التقارير أن المنشأة تعرضت لهجوم بطائرات مسيرة.

اقرأ أيضاً:

رجل يفضّل العيش في السجن على الإقامة مع زوجته.. ما هي قصته؟

شاهد الخبر من المصدر

X