«السامبا» يخطف بطاقة التأهل لمونديال 2022 بفوز ثمين على كولومبيا

نشر في: 12 نوفمبر، 2021 - بواسطة:

«السامبا» يخطف بطاقة التأهل لمونديال 2022 بفوز ثمين على كولومبيا

لحق المنتخب البرازيلي لكرة القدم بقافلة المتأهلين لبطولة كأس العالم 2022 بفوزه الثمين 1 / صفر على نظيره الكولومبي مساء الخميس (صباح اليوم الجمعة بتوقيت جرينتش) في الجولة الثالثة عشرة من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة للبطولة.

وواصل المنتخب البرازيلي انطلاقته الجيدة في التصفيات من خلال هذا الفوز الثمين على ضيفه الكولومبي باستاد «آرينا كورينثيانز» في مدينة ساو باولو.

وأصبح المنتخب البرازيلي أول المتأهلين للمونديال عن قارة أمريكا الجنوبية وثالث المنتخبات المتأهلة للبطولة عبر التصفيات؛ حيث سبقه منتخبا ألمانيا والدنمارك من قارة أوروبا، كما حجز المنتخب البرازيلي (راقصو السامبا) رابع مقاعد المونديال نظرا لمشاركة المنتخب القطري في المونديال دون تصفيات كون بلاده هي المستضيفة لهذه النسخة المونديالية المرتقبة.

ويخوض المنتخب البرازيلي النهائيات للمرة الـ22 على التوالي من بين 22 نسخة للمونديال منذ بداية إقامة البطولة في 1930 وحتى النسخة المرتقبة العام المقبل في قطر؛ حيث لم يغب الفريق عن أي نسخة سابقة للبطولة.

ويستحوذ المنتخب البرازيلي أيضا على الرقم القياسي لعدد مرات الفوز بلقب كأس العالم؛ حيث توج باللقب خمس مرات سابقة في 1958 و1962 و1970 و1994 و2002 .

وحسم راقصو السامبا المباراة لصالحهم بهدف نظيف سجله لوكاس باكيتا في الدقيقة 72 بعد انتهاء الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي.

وجاء الهدف إثر هجمة سريعة للمنتخب البرازيلي في هذه المباراة، التي شهدت القليل من الفرص التهديفية الحقيقية للفريقين؛ حيث مرر ماركينوس الكرة إلى نيمار دا سيلفا الذي مررها بدوره إلى باكيتا ليسددها الأخير زاحفة في المرمى، وفشلت محاولات المنتخب الكولومبي لتحقيق التعادل لينتهي اللقاء بالفوز الثمين للسامبا.

ورفع المنتخب البرازيلي رصيده إلى 34 نقطة في صدارة جدول التصفيات من خلال 11 انتصارا وتعادل واحد، ولا يزال سجل الفريق خاليا من الهزائم في 12 مباراة خاضها حتى الآن بهذه التصفيات.

وبهذا، حجز المنتخب البرازيلي بطاقة التأهل الأولى من قارة أمريكا الجنوبية إلى المونديال القادم بغض النظر عن نتائج الفريق في المباريات الستة المتبقية له بالتصفيات.

وفي المقابل، تجمد رصيد المنتخب الكولومبي عند 16 نقطة في المركز الخامس بفارق الأهداف فقط خلف تشيلي وأمام أوروجواي التي يستضيف منتخبها نظيره الأرجنتيني مساء اليوم الجمعة في ختام مباريات هذه الجولة.

ومنح المنتخب البرازيلي لمدربه أدينور ليوناردو باتشي (تيتي) أفضل احتفال ممكن بالانتصار الـ50 له منذ توليه قيادة الفريق في 20 يونيو 2016.

وكان تيتي تولى قيادة الفريق في وسط التصفيات المؤهلة لكأس العالم الماضية، والتي استضافتها روسيا في 2018، ونجح في قيادة الفريق بحنكة إلى النهائيات قبل أن يقوده مجددا إلى المونديال للنسخة الثانية على التوالي.

وخلال مسيرته في قيادة الفريق على مدار أكثر من خمس سنوات، خاض تيتي 67 مباراة حقق الفوز في 50 منها وتعادل في 12 وخسر خمس مباريات فقط، وسجل اللاعبون 137 هدفا واهتزت شباك الفريق 24 مرة.

شاهد الخبر من المصدر

X