«التعاون الإسلامي»: الحوار هو السبيل الوحيد لتجاوز الأزمة في السودان

«التعاون الإسلامي»: الحوار هو السبيل الوحيد لتجاوز الأزمة في السودان

أكدت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، أنها تتابع بانشغال تطورات الوضع في السودان، داعية جميع الأطراف السودانية إلى الالتزام بالوثيقة الدستورية وبما تم الاتفاق عليه بشأن الفترة الانتقالية.

وقال الأمين العام للمنظمة، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، إن الحوار هو السبيل الوحيد لتجاوز الخلافات، تغليبا للمصلحة العليا للشعب السوداني، ولتحقيق تطلعاته في الأمن والاستقرار والتنمية والازدهار.

وشهدت العاصمة السودانية اليوم الإثنين، انتشارًا أمنيًا مكثفًا، وسط انقطاع للإنترنت وخدمات الهاتف بالتزامن مع سلسلة اعتقالات طالت رئيس الحكومة الانتقالية عبد الله حمدوك ووزراء.

قالت وزارة الإعلام السودانية، إن رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، بعث رسالة من مقر إقامته الجبرية للسوادنيين، طالبهم خلالها بالتمسك بالسلمية واحتلال الشوارع للدفاع عن ثورتهم.

وأكدت وزارة الإعلام، عبر صفحتها الرسمية على «فيسبوك»، أن قوة من الجيش اعتقلت رئيس الوزراء عبدالله حمدوك، ونقلته إلى مكان مجهول، بعد رفضه إصدار بيان مؤيد للتحركات الأخيرة.

وأوضحت الوزارة، أن القوات العسكرية المشتركة، التي احتجزت رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، داخل منزله، كانت تمارس عليه ضغوطات لإصدار بيان مؤيد.

وبعث رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، رسالة من مقر إقامته الجبرية للسوادنيين، طالبهم خلالها بالتمسك بالسلمية واحتلال الشوارع للدفاع عن ثورتهم.

اقرأ أيضا|

بعد اعتقاله.. «حمدوك» يدعو السودانيين للتمسك بالسلمية والدفاع عن ثورتهم

شاهد الخبر من المصدر

X