احتجاجات المعلمين ترعب الملالي الايراني

نشر في: 23 فبراير، 2022 - بواسطة:

احتجاجات المعلمين الايرانيين

نزل المعلمون والتربويون الأحرار إلى الشوارع للمرة الثانية أمس الثلاثاء في طهران وما لا يقل عن 100 مدينة أخرى، احتجاجًا على الظروف المعيشية التي لا تطاق، والأجور المنخفضة، والوعود الكاذبة من قبل الحكومة ومجلس شورى الملالي وكذلك عدم الاستجابة لمطالبهم العادلة، وطالبوا بالإفراج عن زملائهم المسجونين.

وجاءت الاحتجاجات التي عمّت عموم البلاد في الوقت الذي بذلت فيه أجهزة المخابرات والأمن، بتهديدات وإجراءات رادعة مسبقة، كل ما في وسعها للحيلولة دون وقوع التجمعات أو الحد من نطاقها.

وتحشد المتظاهرون أمام مجلس شورى الملالي في طهران وأمام دوائر التربية والتعليم في المدن.

وجرت احتجاجات المعلمين بالإضافة إلى طهران في العديد من المدن الأخرى، بما في ذلك طهران، كرمانشاه، لاهيجان، ممسني، أراك، شيراز، همدان، كرج، سنندج، يزد، قزوين، بوشهر، خرم آباد، أردبيل، تبريز، أصفهان، رشت، شهرضا، لردكان، أنديمشك، نهاوند، إيلام، دلفان، سردشت، مشهد، بانه، بوكان، مريوان، سنقر، كركان، بهبهان، ياسوج، شوش، قم، الأهواز، سنندج، ميناء ماهشهر، شيروان، بجنورد، نيشابور، أنزلي، ديواندره، تربت حيدريه، باغملك، آزنا، أليكودرز، مياندواب، إيذه، قروه، بروجرد.

بالاضافة لكوهدشت، أباده، تاكستان، رزن (همدان)، بيجار، فسا، رضوانشهر، شهر كرد، مشكين شهر، نجف آباد، آران بيدكل، آباده، إسلام أباد، زنجان، سقز، شازند خنداب، لامرد، زيويه، هرسين، كازرون، ساري، جالوس، بابل وأبهر.

شاهد الخبر من المصدر

X