أفكار مسابقات عائلية

نعرض لكم في مخزن أفكار مسابقات عائلية ممتعة ومتنوعة يمكن من خلالها قضاء أوقات سعيدة مليئة بالضحكات، حيث يعد قضاء الوقت مع العائلة من أفضل الأمور التي يحبها الجميع للتخلص من الملل وروتين الحياة، لذا يتم السعي والبحث عن الطرق والأساليب التي تجعل جميع أفرادها كبارًا وصغارًا يتمنون لو أن ذلك الوقت لا ينتهي.

أفكار مسابقات عائلية

الكثير من العائلات يلجئون إلى المسابقات باعتبارها من الفقرات الرئيسية بتجمعاتهم سواء في الزيارات المعتادة بمنزل أحدهم أو منزل الجدة، أو خلال الاجتماعات والاحتفالات العائلية، وذلك لمدى ما تمثله من فقرة ممتعة ومسلية، وهناك الكثير من أنواع تلك المسابقات ومن بينها المسابقات الثقافية والتي يوجد منها العديد من الأنواع كذلك، ومن بين أفضل أنواع المسابقات الثقافية ما يلي:

أسئلة مسابقات عائلية مع الحل

لعبة أصحاب العقول العظيمة تعد من نوع المسابقات الثقافية التي يمكن مشاركة العائلة بها، والتي تتم عن طريق طرح الأسئلة واختيار الأجوبة التي يعتقد أن المتسابقين الآخرين سيختارونها، وكلما أصبح عدد اللاعبين أكثر ممن يختارون الإجابة ذاتها التي تم اختيارها، فإن عدد ما يتم إحرازه للمتسابق من نقاط يزداد، ولكي تصبح تلك المسابقة أكثر تشويقًا يجب أن يتم اختيار عدد من الأسئلة الغريبة التي يكون من الصعب على المتسابقين الوصول إلى إجاباتها بسهولة، كما ويجب أن يتم الإعداد والتجهيز لتلك الأسئلة بشكل مسبق من البدء في المسابقة.

أفكار مسابقات للكبار أسئلة

من ألعاب المسابقات الثقافية التي يمكن للكبار لعبها لعبة (من أنا)، وهي عبارة عن أحد ألعاب التخمين، والتي يقوم فيها واحد من المتسابقين المشاركين باللعبة برسم أو تمثيل شخص مشهور ومعروف على ورقة، ومن ثم يبدأ باقي أفراد المسابقة بتخمين من هي تلك الشخصية المرسومة بالورقة، على أن يتم تحديد وقت محدد لتلقي الأجوبة على ذلك السؤال، ويوجد لتلك اللعبة شكل وأسلوب آخر وهو ما يكون من خلال إحضار صورة لشخص ما، ويبدأ أحد المتسابقين في التغيير بتلك الصورة حتى تقترب في الشبه من شخصية شهيرة، ليفوز من يتمكن من معرفة من هو الشخص في الصورة.

مسابقة أسئلة وأجوبة ثقافية

تتم تلك المسابقة عن طريق جمع مجموعة كبيرة من الأسئلة الثقافية بالموضوعات العامة والمختلفة والمتنوعة، ويتم اختبار شخص من بين المتسابقين لطرح أسئلة المسابقة، ومن يجيب بشكل أسرع من بين المتسابقين هو من يحصل على نقطة ويتم رصدها له من بين عدد النقاط، وعقب طرح  عدد محدد من الأسئلة يتم جمع ما حصل عليه كل لاعب من اللاعبين من نقاط ومن يحصل من بينهم على أعلى مجموع من النقاط يكون هو الفائز، كما ويمكن لعب تلك اللعبة عن طريق مبدأ الاستقصاء، عن طريق استبعاد الخاسر الذي قام بجمع العدد الأقل من النقاط عقب عدد من الأسئلة والتي يكون قد تم من خلالها إكمال جولة تامة، حتى لا يتبقى سوى اثنين من المتسابقين هم من يتبارزون ويتنافسون على المركز الأول.

مسابقات مضحكة ومسلية

هناك الكثير من أفكار المسابقات التي تجعل العائلة تقضي أمتع الأوقات ومن أمثلة المسابقات العائلية المسلية والمضحكة ما يلي:

مسابقة اكتشف الكلمة

في تلك المسابقة يتم تقسيم جميع المتسابقين المشاركين بها إلى مجموعتين، مع إعداد عدد من الكلمات ذات الصعوبة البالغة، ومن كل مجموعة يتم اختيار شخص يقوم بتمثيل ووصف أشياء تساعد للاستدلال على الكلمة التي تم اختيارها ومعرفة المتسابقين لها، مع ذكر معلومات تتعلق بالكلمة ولكن بأسلوب غير مباشر، بحيث لا يتم التلميح بكلمة واحدة أو أي حرف من أحرفها، ومن يخطأ بكلمة أو حرف يصبح هو الخاسر ويستبعد من اللعبة، ومن يحرز من بين المجموعتين أكبر عدد ممكن من الكلمات تصبح هي المجموعة الفائزة.

مسابقات المناظرات الشعرية

تلك اللعبة تعتبر من أكثر الألعاب المفضلة من قبل محبي اللغة العربية والشعر، إذ أنها تعتمد على أن يبدأ واحد من بين المتسابقين بأحد الأبيات الشعرية لشاعر من الشعراء، ومن الحرف الأخير ببيت الشعر ذلك يبدأ المتسابق التالي ببيت شعر آخر، مثل أن يقول أول متسابق (إليك إله الخلق أرفع رغبتي، وإن كنت ياذا المن والجود مجرما، ولما قسا قلبي وضاقت مذاهبي، جعلت الرجا مني لعفوك سلما، تعاظمني ذنبي فلما قرنته، بعفوك ربي كان عفوك أعظم)، حيث إن الحرف الأخير هو الميم، ليختار المتسابق التالي بيت شعر يبدأ بحرف الميم مثل التالي (ماء ليشربه فغاض فحقق، لو كان بالحيل الغنى لوجدتني، بنجوم أقطــار السـمـاء تَعلُّقي، لكن من رُزق الحجا حُرم الغنى، ضدان مفترقان أي تفرق)، ومن لا يستطيع من بين المتسابقين اختيار بيت شعر مناسب يكون خاسر ويخرج من المسابقة، والمتسابق الأخير الذي يتبقى يكون هو الفائز.

كانت تلك مجموعة أفكار مسابقات عائلية مسلية ومتنوعة عرضناها لكم في موقع مخزن والتي تناسب كثيرًا أوقات التجمعات العائلية في الأعياد أو المصايف وغيرها من الأوقات التي يسعد بها جميع أفراد العائلة مما يجعلهم يتوقون شوقًا للتجمع من حين إلى آخر.

شاهد المقال من المصدر

X