أخطر سلعة على وجه الأرض تصل أمريكا بكميات ضخمة.. فما هي؟

أخطر سلعة على وجه الأرض تصل أمريكا بكميات ضخمة.. فما هي؟

كشف تحقيق أجرته شبكة «سي إن إن» الأمريكية عن أن الولايات المتحدة أخفقت في منع «أخطر سلعة في العالم» من دخول أراضيها؛ حيث أظهر التحقيق الذي أجرى على مدار أشهر أن عشرات الملايين من هذه السلعة المتمثلة في قفازات النتريل المقلدة والمستعملة وصلت من تايلاند إلى الولايات المتحدة، بحسب سجلات الاستيراد وموزعي القفازات.

وأوضح التحقيق أن العديد من المستودعات في تايلاند تستخدم القفازات المستعملة والملوثة، في تصنيع ملايين القفازات دون المستوى حتى تقوم بتصديرها إلى الولايات المتحدة وبلدان أخرى في ظل احتياج  عالمي بسبب جائحة كورونا.

وفتحت السلطات في الولايات المتحدة الأمريكية وتايلاند تحقيقات جنائية في هذا الشأن.

وفي هذا السياق، قال دوغلاس شتاين، وهو أحد الخبراء في هذه الصناعة، إن قفازات النتريل تمثل «أخطر سلعة على وجه الأرض في الوقت الحالي»، مضيفا أن هناك كميات هائلة من القفازات القذرة المستعملة تصل إلى الولايات المتحدة.

وتابع أن السلطات الفيدرالية في الولايات المتحدة بدأت مؤخرا فقط في إدراك الحجم الهائل لهذه البضاعة في البلاد.

يُشار إلى أن قفازات النتريل الطبية، التي يستخدمها الأطباء والمتخصصين في الرعاية الطبية خلال فحص المرضى، لا تزال أسعارها مرتفعة.

..:

تسبب في أزمة بين تركيا والغرب.. من رجل الأعمال عثمان كافالا؟

شاهد الخبر من المصدر

X