الرئيسية / الأخبار / نمو قروض المصارف العقارية للافراد 15٪

نمو قروض المصارف العقارية للافراد 15٪

أظهر تقرير نشر اليوم أن حجم قروض المصارف العقارية للأفراد والشركات بلغ 202.3 مليار ريال بنهاية الربع الثالث وبلغت نسبة النمو 15٪ تعادل 26.4 مليار ريال. وأشار التقرير إلى تباطؤ وتيرة نمو القروض العقارية للأفراد من المصارف التجارية للربع الثالث على التوالي بنهاية الربع الثالث من العام الجاري مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، كما بدأت نسبة قيمة القروض العقارية للأفراد تتراجع من إجمالي القروض العقارية (أفراد و شركات) مقابل ارتفاع القروض العقارية للشركات.

وفقا لتحليل وحدة التقارير في صحيفة الاقتصادية استند إلى بيانات مؤسسة النقد العربي السعودي “ساما”، فقد بلغت قيمة إجمالي القروض العقارية الممولة عن طريق المصارف التجارية (للأفراد والشركات) بنهاية الربع الثالث من العام الجاري 202.3 مليار ريال مقارنة بنحو 176 مليار ريال بنهاية نفس الفترة من العام الماضي، مسجلة نموا نسبته 15 في المائة بما يعادل 26.4 مليار ريال.

نمو القروض العقارية
نمو القروض العقارية

فيما كان الداعم الأساسي في نمو إجمالي القروض العقارية قطاع “الشركات”، حيث نمت قروضه العقارية بنسبة 23 في المائة بما يعادل 17.1 مليار ريال تعادل نحو 65 في المائة من النمو الحاصل في إجمالي القروض العقارية (أفراد و شركات).

وبلغت قيمة القروض العقارية لقطاع “الشركات” بنهاية الربع الثالث من العام الجاري نحو 92.8 مليار ريال مقارنة بـ 75.7 مليار ريال بنهاية نفس الفترة من العام الماضي، أما القروض العقارية لقطاع “الأفراد” فقد نما بنسبة 9 في المائة وهي أدنى نسبة نمو منذ الربع الرابع 2015.

كما بلغت قيمة القروض العقارية لـ “الأفراد” بنهاية الربع الثالث من العام الجاري 109.5 مليار ريال، مقارنة بـ 100.2 مليار ريال بنهاية نفس الفترة من العام الماضي، مسجلة نموا بلغت قيمته 9.2 مليار ريال يشكل نحو 35 في المائة من النمو الحاصل في إجمالي القروض العقارية.

قيمة القروض العقارية
قيمة القروض العقارية

يذكر أن القطاع العقاري شهد خلال الفترة السابقة ركوداً في السوق المحلية، بالتزامن مع تراجع أسعار النفط وصدور قرار تطبيق رسوم على الأراضي البيضاء.

وفي السياق، لا تزال تشكل قروض الأفراد العقارية النسبة الأكبر من إجمالي القروض العقارية من المصارف (أفراد وشركات)، إذ تشكل نحو 54 في المائة من إجمالي القروض بنهاية الربع الثالث من العام الجاري، لكنها تراجعت من مستوياتها بنهاية نفس الفترة من العام الماضي البالغة 57 في المائة.

بينما مثلت القروض العقارية للشركات التي قدمتها المصارف التجارية نحو 46 في المائة من إجمالي القروض العقارية بنهاية الربع الثالث من العام الجاري، مرتفعة من مستوياتها بنهاية الربع الثالث من العام الماضي البالغة 43 في المائة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *