الرئيسية / الأخبار / رفع أسعار المشروبات الغازية 50% والتبغ 100%

رفع أسعار المشروبات الغازية 50% والتبغ 100%

سيتم رفع أسعار التبغ 100% والمشروبات الغازية 50% مع تطبيق ضريبة «السلع المنتقاة» خلال أربعة أشهر، وذلك حسب ضريبة القيمة المضافة التي لن تشمل 100 منتج من السلع الأساسية.

وأشارت وثيقة برنامج تحقيق التوازن المالي المنبثق عن رؤية السعودية 2030، مفهوم ضريبتي السلع المنتقاة والقيمة المضافة، والموعد المحدد للبدء في فرضهما وتحصيلهما، والسلع التي سترتفع بناء على ذلك.

وأفادت بأن ضريبة السلع المنتقاة خاصّة بالمنتجات التي تتسبب في أضرار على الصحة؛ كمشتقات التبغ التي ستبلغ ضريبتها 100٪‏، والمشروبات الغازية (ضريبتها 50٪‏)، ومشروبات الطاقة (ضريبتها 100٪‏)، كما يمكن أن تتوسع لتشمل الأطعمة التي تتسبب في انتشار السمنة ومرض السكري.

وأضافت أن ضريبة القيمة المضافة تشمل جميع المنتجات والخدمات، وتبلغ قيمتها 5٪‏ من قيمة المنتج، لافتاً إلى أن المنتجات المعفاة من هذه الضريبة لا تتجاوز 100 منتج فقط من السلع الأساسية.

وفيما يتصل بموعد التطبيق، أفاد برنامج تحقيق التوازن المالي بأن فرض ضريبة السلع المنتقاة سيبدأ في الربع الثاني من عام 2017، وأما ضريبة القيمة المضافة فلن تطبق إلا في الربع الأول من عام 2018.

وجاء في الوثيقة ان ضريبة القيمة المضافة، هي ضريبة تطبق على القيمة المضافة لجميع المنتجات والخدمات حيث تم الاتفاق في قرارات المجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربي في دورته السادسة والثلاثين على فرض ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5%، وتم توقيع الاتفاقية من قبل وزير المالية في شهر ديسمبر 2016، علما انه تمت الموافقة على استثناء قرابة 100 سلعة أساسية من الضريبة.

وسيتم تطبيق الضريبة في الربع الأول من 2018 تماشيًا مع اتفاق دول مجلس التعاون الخليجي، وتعتبر ضريبة القيمة المضافة ضريبة معترف بها عالميا على نطاق واسع كإجراء فعال لزيادة الإيرادات، كما أنها ستساهم في تعزيز وتطوير مستوى الشفافية والبنية التحتية لمختلف قطاعات الاقتصاد.

اما ضريبة المنتجات الضارة، فهي ضريبة محددة على السلع المتعلقة بالمنتجات الضارة، مثل التبغ ومشتقاته والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة.

وتم الاتفاق في قرارات المجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربي في دورته السادسة والثلاثين بفرض ضريبة على المشروبات الغازية بنسبة 50 % وعلى التبغ ومشتقاته والمشروبات الطاقة بنسبة 100 %، كما تم توقيع الاتفاقية من قبل وزير المالية في شهر ديسمبر من عام 2016.

وسيتم بإذن الله تطبيق الضريبة في الربع الثاني من عام 2017 تماشيًا مع دول مجلس التعاون الخليجي.

 

وفيما أظهر رصد أعدته وحدة التقارير في صحيفة “الاقتصادية” عن تراجع متوسط أسعار 46 سلعة غذائية مقابل ارتفاع متوسط أسعار 33 سلعة غذائية خلال الفترة الممتدة من نهاية شهر يونيو الماضي إلى نهاية أكتوبر من العام الجاري ٢٠١٦ م، من أصل 88 سلعة غذائية تكشف عن متوسطات أسعارها الهيئة العامة للإحصاء. ويمكنك الإضلاع على التقرير كاملاً من خلال رابط الخبر التالي:

تراجع أسعار السلع الغذائية في 4 أشهر

المصدر